تفسير الاحلام والرؤى

تفسير رؤية ابراهيم عليه السلام

إبراهيم (بالعبرية: אַבְרָהָם) وتلفظ أڤراهام ومعناها الأب الرفيع أو الأب المكرم، هو واحد من آباء اليهودية الثلاث، وشخصية محورية في المسيحية والإسلام وأديان إبراهيمية أخرى. وردت سيرة حياته في سفر التكوين وفي القرآن أيضاًً. ويُعتقد بأنها صحيحة ضمن تلك الأديان الكبرى وفق ما ورد في كتبهم المقدسة، ولكن يعتبرها بعض المؤرخين اللادينيين ضمن الأساطير لغياب مصادر أخرى تاريخية محايدة عن حياته. تسمى العقائد الإسلامية والمسيحية واليهودية بالديانات الإبراهيمية لأن اعتقاداتهم كانت متأثرة بمعتقد إبراهيم. ذٌكرَ في التناخ (الذي يحتوي كتاب التوراة وكتب الأنبياء نحواليهود) والقرآن بأن إبراهيم كان مٌباركا من الله . في التقليد اليهودي يسمى إبراهيم “أبونا إبراهيم”. وَعَدَ الله إبراهيم بأشياء كثيرة وعظيمة، حيث وعدهُ الله بنسل هائل وأن كل الشعوب سوف تتبارك بذلك النسل.

سوى انه ابى وجمع له الحطب وقومة واشعلوا فيه النيران سوى ان الله صرح للنار يانار كونى برداً وسلاماً على إبراهيم، وظل اعوام من دون ولد وعندما اتاه الولد رأى فى المنام انه يذبحه، فعرض الامر على إبنه ولم يكن من الابن اسماعيل عليه السلام سوى ان يرضخ لأمر الله، ولكن بأمر الله السكين لا تذبح، أُبتلىً ابراهيم اشد البلوى وصبر ومن نسل سيدنا ابراهيم نجله اسماعيل ومن نسل اسماعيل محمد علية الصلاة والسلام، فمن يشاهد او تشاهد سيدنا ابراهيم فى المنام او تشاهد اسمه سوف تنال منزلة كبيرة ورزق واحد ونجاة من الهموم والاحزان، وسوف نوضح مشاهدة اسم ابراهيم فى المنام ودلالته وهذا على موقع مقالات.

ننصحك أيضاً بقرأه هذا الموضوع قد يفيدك :   تفسير رؤية الأب في المنام

حياة إبراهيم عليه السلام

تزوج إبراهيم عليه السلام من سارة، والراجح ايضاًً أنّ تارح خرج بإبراهيم وقرينته سارة وابن شقيقهُ لوط من بابل أرض الكلدانيين إلى أرض الكنعانيين وأقاموا في حران في طريقهم ولم يولد فيها، وقد كانت هي المقر الذي لقي حتفه فيه تارح وقد كانت حران أرض الكشدانيين في هذا الدهر، وهي الموضع الذي كان يعبد أهلها الكواكب السبعة فكان كلّ بابٍ من أبواب العاصمة السورية دمشق يمثلّ واحد من الكواكب السبعة، وقد كان أهل حران يعدون القرابين لها ويقيمون الأعياد، فكانوا بهذا يعبدون الأصنام والأوثان التي وردت في حكاية إبراهيم عليه السلام في الغالب، فكان المؤمنون الوحيدون ثمة هو إبراهيم عليه السلام وامرأته سارة وابن شقيقهُ لوط، وقد أوتي إبراهيم عليه السلام الرشد وهو ضئيلٌ فبعثه الله سبحانه وتعالى رسولاً وهادياً إلى الحق باسمه تعالى، وقد كان خليل الرحمن في الكبر أيضاًً.

ننصحك أيضاً بقرأه هذا الموضوع قد يفيدك :   تفسير رؤية سيدنا ابراهيم للحامل

تفسر رؤية سيدنا إبراهيم عليه السلام

تدل مشاهدته في المنام على الخير والبركة، والعبادة والسيادة، والرزق والإيثار، والاهتمام بالذرية الصالحة، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والعلم والهدى، وهجر الأهل والأقارب في طريقطاعة الله سبحانه وتعالى , كما تدل مشاهدته أيضاًً الوالد المشفق، وإن إبراهيم عليه السلام أبو الإسلام وهو الذي سمانا مسلمين.
وربما دلت مشاهدته على السقوط في الشدائد والسلامة منها، كما قد تدل مشاهدته على ما يرجوه من الخير، أو على القانون، أو المحافظة على الخير، وهجر إخوان السوء وإن رأى إنسان أنه لمسه دلهذا على محبة الله سبحانه وتعالى، كما تدل مشاهدته على فريضة الحج .
وإن رأت المرأة إبراهيم عليه السلام في منامها، فتجري شدة على بعض أولادها إلا أن الله سبحانه وتعالى يسلمه منها، ومن صار في منامه إبراهيم عليه السلام دل هذا على البلوى من الخصوم لكنه يتنصر. وربما تولى ولاية أو إمامه ويكون عدلاً فيها، أو يرزق في أعقاب يأس. وربما قدمت عليه رسل الأكابر بالبشارة.
ومن رأى: إبراهيم عليه السلام فإنه ينتصر على أعدائه، أو يحصل على زوجة مؤمنة أو يتعرض لشدة وضيق من ملك ثم ينجو من هذا، ومن رآه يدعوه إليه فأجابه بالتلبية وأسرع إليه ازدادت منزلته، لمن رآه قد ناداه فلم يجبه أو رآه يتهدده أو يهدد أو رآه عبوساً فقد يكون متخلفاً عن شعيرة الحج مع توفر الاحتمالية إليه، أو يكون تاركاً للصلاة أو طاعناً على الإمام أو منافقاً، وإن رآه كافراً أسلم أو مذنباً تاب أو كان تاركاً للصلاة رجع إليها، ومن تغير إلى صورة إبراهيم عليه السلام أو لبث ثوبه أصابته بلاء.
وربما دلت مشاهدته على ذهاب الغم والهم، وأصابه الخير والهداية. وقيل إن بصيرة إبراهيم عليه السلام عوق للأب.
السابق
تفسير بكاء الاب الميت في المنام
التالي
تفسير رؤية النبي ابراهيم في المنام لابن سيرين

اترك تعليقاً